تعلم اللغة الانجليزية تعلم اللغة الفرنسية تعلم اللغة التركية تعلم اللغة الالمانية تعلم اللغة الاسبانية اتصل بنا
learnenglish.nu

تعلم اللغة الانجليزية   »   تعلم الانجليزية   »  

قصة البقرة التي قادت لأعمال الشغب مترجم بالانجليزي

The Story Of The Cow That Led To The Riots

قصة البقرة التي قادت لأعمال الشغب مترجم بالانجليزي
قبل مائة عام ،كان هناك مجتمع زراعي صغير يدعى “توريف” في أبردينشاير ، اسكتلندا ، كان مسرحًا غير محتمل لواحدة من أكثر أعمال الشغب المناهضة للحكومة في بريطانيا ، وفي وسط هذا كان هناك بقرة بيضاء زاهية اللون تشتهر في جميع أنحاء البلاد باسم “Turra Coo”.وتبدأ قصة “coo” الأكثر شهرة في Turra في عام 1911م ، وهو العام الذي قدمت فيه الحكومة التأمين الوطني.
A hundred years ago, a small farming community called 'Turiv' in Aberdeenshire, Scotland, was the unlikely scene of one of Britain's most anti-government riots, and in the midst of this was a bright white cow famous throughout the country as 'Turra Coo' Turra’s most famous “coo” story begins in 1911, the year the government introduced National Insurance.


ووفقاً لهذا المخطط الجديد طُلب من العمال وأصحاب العمل المساهمة في تمويل استحقاقات الدولة ، مثل التأمين ضد المرض والبطالة ، التي أصبحت إلزامية لجميع العمال الذين تتراوح أعمارهم بين 16 و 70 عامًا، كان التأمين الوطني أمر جيد ، ولكن الناس كانوا يشككون فيه في ذلك الوقت، وظل العديد من المزارعين الاسكتلنديين غير مقتنعين بمزايا دعم الدولة للمحتاجين، وشعر البعض أن مستوى المساهمة المطلوبة منهم مرتفع للغاية.
Under this new scheme, workers and employers were required to contribute to the financing of state benefits, such as sickness and unemployment insurance, which were made mandatory for all workers between the ages of 16 and 70. National insurance was a good thing, but people were skeptical about it at the time. Many Scottish farmers remained unconvinced of the benefits of state support for those in need, and some felt that the level of contribution required of them was too high.


كان المزارعون حول Turra غاضبين ، لأن هذا من شأنه أن يزيد من تكلفة توظيف عمال المزارع ، الذين يشعرون أنهم قد اعتادوا بالفعل على الرعاية الجيدة وبالتالي لم يستفيدوا سوى من فوائد الدولة، وقرر أحد المزارعين المحليين ويدعى روبرت باترسون ، والذي وظف الكثير من الرجال في مزرعته في Lendrum ، أن يكون مثالاً يحتذى به، ورفض ختم بطاقات التأمين لموظفيه ، وجاءت السلطات إليه في الحال وقرروا أنه ارتكب ما يصل إلى 20 جريمة ضد قانون التأمين الوطني لعام 1911م.


The farmers around Turra were angry, as this would increase the cost of employing farm workers, who felt they were already accustomed to good care and thus only benefited from the state's benefits. A local farmer named Robert Patterson, who employed many men on his farm, decided At Lendrum, setting an example, and refusing to stamp insurance cards for his employees, the authorities came to him at once and determined that he had committed as many as 20 offenses against the National Insurance Act of 1911.
نال خمس غرامات تراكمية قيمتها 15 جنيهاً استرلينياً ، بالإضافة إلى المتأخرات من اشتراكات التأمين الوطنية، ودفع باترسون الغرامة ، ولكنه رفض تعويض المتأخرات، وردًا على ذلك ، أمرت المحكمة local sheriff بالاستيلاء على ممتلكات من الموجودة في مزرعة باترسون بقيمة 7 جنيه إسترليني، وعندما جاء ضباط الشرطة ليحجزوا على ممتلكاته ، أخذوا الشيء الوحيد ذو القيمة المتواجد عبارة عن بقرة حلوب بيضاء ، لعرضها في مزاد علني.
He received five cumulative fines of £15, plus arrears from National Insurance contributions, Patterson paid the fine, but refused to reimburse the arrears. In response, the court ordered a local sheriff to seize £7 property from Patterson's farm, and when police officers came to seize his property, they took the only thing of value on hand, a white dairy cow, to be auctioned off.
رفضت المزارع الزراعية التابعة لـ”توريف” من تنظيم عملية البيع ولم يتقدم أي مزايد محلي واحد للشراء ، وقاتلت السلطات بجد وقامت بعمل مزاد أخر خارج المدينة ومزادًا في وسط المدينة، وفي اليوم المعين ، كانت البقرة مربوطة في ساحة البلدة وعليها شعار “Lendrum to Leeks” إشارة إلى وزير الخزانة الذي كان متواجد وقتذاك ، ديفيد لويد جورج.
Torev's farm farms refused to organize the sale and not a single local bidder came forward to buy, and the authorities fought hard and did another out-of-town auction and an auction downtown, and on the appointed day, the cow was tied up in the town square with the slogan "Lendrum to Leeks" on it. Referring to the then Secretary of the Treasury, David Lloyd George.
كانت الساحة مليئة بالناس وكان عمال المزارع قد أعطوا نصف يوم عطلة بحيث يمكن أن يأتوا ويشاهدوا المزاد أو يعطلونه، وكان هناك توتر واضح في المكان ، فالحشد كان مضطربًا وكانت البقرة مضطربة، ثم في مكان ما قريب ، كما يتذكر بعض الناس ، نبح كلب فاقترح آخرون أن باترسون نفسه صاح وصاح “يو هوو” وخافت البقرة وانطلقت مثل الوحش في الشوارع.
The plaza was full of people and the farm workers were given half a day off so that they could come and watch the auction or break it, and there was palpable tension in the place, the crowd was agitated and the cow was agitated, and then somewhere nearby, as some people remember, a dog barked and others suggested That Patterson himself yelled, "Yo hoo!" and the cow frightened and ran like a beast through the streets.
ثم اندلعت أعمال الشغب وشرع مائة من الحراس على قذف ضباط الشرطة بالفواكه والبيض الفاسد ، وفي نهاية اليوم ، تم توقيف ثمانية من عمال المزارع ، بما في ذلك باترسون ، وتقديمهم للمحاكمة في أبردين بسبب سلوكهم غير المنظم، لكن تمت تبرئة الجميع بسبب نقص الأدلة، في غضون ذلك ، سرعان ما تم العثور على البقرة الهاربة مختبئة في حظيرة مجاورة واقتيدت إلى أبردين من أجل مزاد أكثر تنظيمًا.
Then a riot broke out and a hundred guards began to pelt police officers with rotten fruit and eggs. At the end of the day, eight farm workers, including Patterson, were arrested and brought to trial in Aberdeen for their disorderly behavior, but all were acquitted due to lack of evidence. Meanwhile, the runaway cow was soon found hiding in a nearby barn and taken to Aberdeen for a more organized auction.
تم بيع البقرة بنجاح ، ولكن اجتمع السكان واشتروا البقرة وثم تم عرض البقرة مرة أخرى إلى باترسون في 20 يناير 1914م وكان بمثابة حدثًا عامًا كبيرًا، وظهر أكثر من 3000 شخص لمشاهدة البقرة في Turriff ، مزينة بشرائط وأكاليل من الزهور المجففة ، ومكتوب عليها (حر!! أليس أنتم تتمنون لو كنتم أنا) بصحبة فرقة موسيقية، توفيت البقرة بعد ست سنوات ودفنت في أحد أراضى مزرعة باترسون في لندرم.
The cow was successfully sold, but the residents gathered and bought the cow. Then the cow was shown back to Patterson on January 20, 1914 AD and it was a major public event, and over 3,000 people showed up to watch the cow in Turriff, decorated with ribbons and wreaths of dried flowers, and written (Free!! Divn’t ye wish that ye were me? The cow died six years later and was buried on the Patterson ranch grounds in Lendrum.
توفيت البقرة بعد ست سنوات ودفنت في أحد أراضى مزرعة باترسون في لندرم ، وأصبحت البقرة هي شعار المدينة لسنوات عديدة ، فقد قام السكان المحليون ببيع سلع تذكارية على شكل لـ Coo وكثيراً ما تزينت بشعار “Lendrum to Leeks”. وفي عام 1971م ، تم الكشف عن نصب تذكاري على جانب الطريق في Lendrum ، مع لوحة تظهر صورة ظلية لرأس بقرة ، وفي عام 2010م ، تم الكشف عن منحوتة Turra Coo في وسط مدينة Turriff ، عند تقاطع شارعي التسوق الرئيسيين ، وهي بقعة معروفة الآن محليًا باسم “Coo Corner”.
The cow died six years later and was buried on one of the Patterson farm grounds in Lendrum, and the cow became the town's emblem for many years, with locals selling memorabilia items shaped like Coo and often decorated with the slogan "Lendrum to Leeks". In 1971, a roadside memorial was unveiled in Lendrum, with a plaque showing a silhouette of a cow's head, and in 2010, a Turra Coo sculpture was unveiled in downtown Turriff, at the intersection of two main shopping streets, a spot now known locally as "Coo Corner".

الان وبعد ان اكملت قراءة الدرس .. حان الوقت لتختبر نفسك فيما تعلمت

اختبر نفسك في هذا الدرس

شارك هذه الصفحة وانفع الناس فالدال على الخير كفاعله

اهم عشر دورس لتعلم اللغة الانجليزية للمبتدئين

حمل تطبيق موقعنا تعلم اللغة الانجليزية مجانا

عزيزي الزائر الكريم ... انصحك بشدة لتحميل تطبيق تعلم اللغة الانجليزية للهواتف الذكية لكي تختصر الوقت والجهد وتتعلم بطريقة احترافية

التطبيق مجاني مئة بالمئة ويعمل بدون انترنت وهو شامل حيث يبدء معك من الاحرف الانجليزية ويوفر لك نطق الكلمات والامثلة والعديد من الاختبارات. جربه فلن تخسر شيء

شارك هذه الصفحة وانفع الناس فالدال على الخير كفاعله


جميع الحقوق محفوظة © 2009 - 2022 لموقعنا تعلم اللغة الانجليزية ولا يسمح بالنقل او النسخ الا بموافقة خطية من ادارة الموقع