تعلم اللغة الانجليزية تعلم اللغة الفرنسية تعلم اللغة التركية تعلم اللغة الالمانية تعلم اللغة الاسبانية اتصل بنا
learnenglish.nu

تعلم اللغة الانجليزية   »   تعلم الانجليزية   »  

مقال بالانجليزي عن حقيقة الرحلة 914 مترجم بالعربي

An Article In English About The Reality Of Flight 914, With Arabic Subtitles

ما حقيقة الرحلة 914:اللغز الذي حير العالم لسبعة وثلاثين عامًا ، حدث في أمريكا الجنوبية، يقال إنه في عام 1992 ،في مطار عاصمة جمهورية فنزويلا ، فهي رحلة بالطائرة أو مايعتقد أنها رحلة عبر الزمن فتخيل أنك تسافر على متن طائرة اليوم ولكن تصل بعد سبعة وثلاثين عام وبخير دون حدوث أي أضرار .
Flight 914: the mystery that baffled the world for thirty-seven years, happened in South America, it is said that in 1992, at the airport of the Republic of Venezuela, it is a flight by plane or what is believed to have been a journey through time, so imagine that you are traveling on a plane today, but arrive after thirty-seven years and fine without any damages.


الرحلة 914 بان آم أمريكان دوجلاس دي سي 4 كان على متنها 57 راكبًا وستة من أفراد الطاقم ،أقلعت من مطار في مدينة نيويورك متوجهة إلى ميامي فلوريدا ، وكان ذلك في 2 يوليو 1955 ، كان من المقرر أن تستغرق الرحلة بضع ساعات ولكنها لم تصل إلى ميامي ولم تظهر الطائرة عن الرادار،وبدأ مسؤولو مطار نيويورك بالبحث عن الطائرة ، بدأت عمليات البحث والتحقيقات سريعًا،حيث كانت التوقعات الأولية لسبب إختفائها أنها تحطمت خلال طريقها إلى ميامي .


Pan Am American Douglas DC4 Flight 914, carrying 57 passengers and six crew members, took off from an airport in New York City bound for Miami, Florida, on July 2, 1955,The flight was scheduled to take a few hours, but it did not reach Miami and the plane did not appear from the radar, and New York airport officials began searching for the plane,Searches and investigations began quickly, with initial speculation as to the reason for her disappearance that she had crashed on her way to Miami.
حيث أنه كانت ستمر فوق المحيط الأطلنطي، وكثفت فرق الإنقاذ وحرس السواحل الأمريكي مسح المنطقة بالكامل بحثًا عن أي دليل على تحطم تلك الطائرة لكن دون جدوى ، وبعد قدر كبير من الوقت والجهد لم يجدوها ،على الرغم من أنشطة البحث على نطاق واسع ، لم يتم العثور على مكان وفاة الطائرة .تلاشى الحادث المأساوي في نهاية المطاف من الذاكرة، كان مصير الطاقم والركاب سيظل مجهولاً .


As it was going to pass over the Atlantic, rescue teams and the US Coast Guard intensified a survey of the entire area for any evidence of the crash, but to no avail, and after a great deal of time and effort they did not find it, despite extensive search activities,The location of the plane's death was never found. The tragic accident eventually faded from memory, the fate of the crew and passengers still unknown.
في صباح يوم 9 سبتمبر 1992 ، كان مراقب الحركة الجوية ، خوان دي لا كورتي ، يقوم بعمله ، وفجأة ظهرت نقطة سوداء على شاشة المراقبة وبعد التحقق أكتشف أنها طائرة ولكن طائرة قديمة جداً يعود طرازها لزمن الخمسينات، في البداية ظن الضابط وزملائه أن هناك خطأ في الرادار، لكنهم تأكدوا من سلامته بعدما أصبح في إمكانهم رؤيتها بأعينهم المجردة وظهرت قريبة من المطار .
On the morning of September 9, 1992, the air traffic controller, Juan de la Corte, was doing his job,Suddenly, a black dot appeared on the control screen. After checking, it was discovered that it was a plane, but a very old plane, dating back to the fifties,At first, the officer and his colleagues thought that there was an error in the radar, but they made sure of its safety after they could see it with their naked eyes and it appeared close to the airport.
بدأ كابتن الطائرة التحدث مع برج المراقبة والسؤال أين نحن؟ فطلب مراقب الملاحة أن يعرف كابتن الطائرة عن نفسه وعرف نفسه الكابتن وكانت الإجابة مثل الصاعقة وقال أنه كابتن رحلة الطائرة 914 بان آم أمريكان من طراز دوغلاس دي سي القادمة من مدينة نيويورك والذاهبة إلى مدينة ميامي،كانت مفاجأة كبيرة للمراقب الملاحي والفريق ، لأن هذه الطائرة اختفت لمدة سبعة وثلاثين عامًا ، وانحرفت الطائرة أيضًا في مسار خاطئ على بعد حوالي 1800 كيلومتر من مسارها الأصلي، في صباح يوم 9 يوليو 1955.
The captain of the plane started talking to the control tower and asked where are we? The navigation observer asked that the captain of the plane identify himself and he identified himself as the captain. The answer was like a thunderbolt. He said that he was the captain of Pan Am American Douglas DC flight 914 coming from New York City and going to Miami. It was a big surprise for the navigation controller and the team, Because this plane disappeared for thirty-seven years, the plane also veered on a wrong course about 1,800 kilometers from its original course, on the morning of July 9, 1955.
قرر المطار إرسال مساعدات للاطمئنان على الركاب وطاقم الرحلة ، وعند وصولهم للطائرة تم أبلاغ كابتن الطائرة أنهم ليسوا في مطار ميامي وإنما هما في مطار كراكاس فنزويلا وأن اليوم هو 9 من سبتمبر من عام 1992 تفاجاء الكابتن وأقلع بطائرة مرة أخري ولكن أختفت مرة أخرى ،انطلقت طائرات للبحث وفجأة يبدو أن الطائرة تطلب الهبوط في مطار ميامي وهبطت الطائرة ونزل الركاب ، لكن المفاجأة كانت أنهم هم نفس العمر ، وعندما سألهم كان الجواب أنهم كانوا على متن الطائرة ولم يحدث شيء.
The airport decided to send aid to check on the passengers and the flight crew, and upon their arrival on the plane, the captain was informed that they were not at Miami Airport, but rather at Caracas Airport, Venezuela, and that today is September 9, 1992 , The captain was surprised and took off with a plane again but it disappeared again, planes went to search and suddenly it seems that the plane asks to land at Miami airport and the plane landed and the passengers got off, but the surprise was that they are the same age, and when he asked them the answer was that they were on the plane and nothing happened.
التفسيرات حول أختفاء الرحلة 914:النظرية الأكثر شيوعًا هي أن الطائرة مرت عبر بوابة زمنية أو ثقب دودي زمني وبدلاً من الهبوط في مطار ميامي عام 1955 ظهرت عند وصولها إلى فنزويلا بعد 37 عامًا ،يفترض المرء أنها عادت عبر الثقب الدودي بعد أن غادرت مطار كراكاس فنزويلا ولكن هذه النظرية غير واضحة أو مؤكدة.
Explanations for the disappearance of Flight 914: The most common theory is that the plane passed through a time gate or a time wormhole and instead of landing at Miami Airport in 1955 appeared on its arrival in Venezuela 37 years later, one assumes that it returned through the wormhole after leaving Caracas, Venezuela But this theory is not clear or confirmed.
أطلقت Transit Lite نظرية وتشير هذه النظرية إلى أن الموقع يقول إنه من المؤكد أن الطائرة عبرت فوق مثلث برمودا وتعرضت لشيء غير مفهوم داخل المثلث ، مما تسبب في اختفائه لهذه المدة وهذه المسافة ، ولكن هذه النظرية غير صحيحة لأن الطائرة لم تتعرض لأي أذى وجميع الحوادث انتهت بمثلث برمودا بتدمير طائرات أو غرق سفن.
Transit Lite launched a theory and this theory indicates that the site says that it is certain that the plane crossed over the Bermuda Triangle and was exposed to something incomprehensible inside the triangle,Which caused his disappearance for this period and this distance, but this theory is incorrect because the plane was not exposed to any harm and all accidents ended in the Bermuda Triangle with the destruction of planes or the sinking of ships.
التفسير المنطقي حول اختفاء الرحلة 914:بعد الكثير من التحقيقات والظروف لكشف الحقيقة حول اختفاء الرحلة 914 ظهر ما يمكن اعتباره التفسير المنطقي الوحيد ، ذكرت تقارير بحثية أن أول ذكر لهذه الحادثة لأول مرة في عام 1985، كان من خلال مقال كبير صحيفة تسمي من قبل ويكلي وورلد نيوز صحيفة التابلويد أنشأت هذه الصحيفة عام 1976 على يد “جينيروسو بوب.
For a logical explanation about the disappearance of Flight 914: After a lot of investigations and circumstances to uncover the truth about the disappearance of Flight 914 emerged what can be considered the only logical explanation, research reports stated that the first mention of this incident for the first time in 1985, was through a large newspaper article named by Weekly World News The tabloid newspaper was established in 1976 by Generoso Pope.
وقد أشتهرت هذه الصحيفة بأنها عرضت أكثر من موضوع خالي من المصداقية ولكنها كانت تحتل الصدارة وأحبها الأمريكيون أستمرت هذه الصحيفة كجريدة ورقية حتي عام 2007 ، ثم توقفت لمدة عامين وعادت كجريدة رقمية عبر الإنترنت وقامت بالتحليل التالي حول حقيقة الرحلة 914 ،تعود القصة إلى المرة الأولى التي نُشرت فيها في عام 1985 في مقال نشرته مجلة ويكلي وورلد نيوز.
This newspaper was famous for having presented more than one subject devoid of credibility, but it was at the fore and the Americans loved it. This newspaper continued as a paper newspaper until 2007,Then it stopped for two years and returned as an online digital newspaper and did the following analysis on the truth of Flight 914, the story dates back to the first time it was published in 1985 in an article published by Weekly World News.
وأكدت عدة أمور مفبركة ، ذلك لأنه في كل مرة تعيد الصحيفة نشر القصة ، فإنها تغير تاريخ هبوط الطائرة في مطار كاراكاس ، كما يتم تغيير صورة الطائرة وأيضًا تغيير صورة شاشة الملاحة في كل مرة.
She confirmed several fabricated matters, because every time the newspaper re-publishes the story, the landing date of the plane at Caracas airport changes, and the picture of the plane changes, as does the picture of the navigation screen every time.

الان وبعد ان اكملت قراءة الدرس .. حان الوقت لتختبر نفسك فيما تعلمت

اختبر نفسك في هذا الدرس

شارك هذه الصفحة وانفع الناس فالدال على الخير كفاعله

اهم عشر دورس لتعلم اللغة الانجليزية للمبتدئين

حمل تطبيق موقعنا تعلم اللغة الانجليزية مجانا

عزيزي الزائر الكريم ... انصحك بشدة لتحميل تطبيق تعلم اللغة الانجليزية للهواتف الذكية لكي تختصر الوقت والجهد وتتعلم بطريقة احترافية

التطبيق مجاني مئة بالمئة ويعمل بدون انترنت وهو شامل حيث يبدء معك من الاحرف الانجليزية ويوفر لك نطق الكلمات والامثلة والعديد من الاختبارات. جربه فلن تخسر شيء

شارك هذه الصفحة وانفع الناس فالدال على الخير كفاعله


جميع الحقوق محفوظة © 2009 - 2022 لموقعنا تعلم اللغة الانجليزية ولا يسمح بالنقل او النسخ الا بموافقة خطية من ادارة الموقع