تعلم اللغة الانجليزية تعلم اللغة الفرنسية تعلم اللغة التركية تعلم اللغة الالمانية تعلم اللغة الاسبانية اتصل بنا
learnenglish.nu

تعلم اللغة الانجليزية   »   تعلم الانجليزية   »  

قصة اختفاء جينيفر كيسي jennifer casey مترجم بالانجليزي

The Story Of The Disappearance Of Jennifer Casey

قصة اختفاء جينيفر كيسي jennifer casey مترجم بالانجليزي
لقد مضى 12 عام على اختفاء جينيفر كيسي Jennifer Joyce Kesse من منزلها في فلوريدا ، دون أن تترك أثرًا خلفها ، وقد أكد جويس كيسي والد جينيفر أنه ليس لديهم أي إجابات عن سر اختفائها ، ففي مساء يوم 24 يناير 2006م بدأ أصدقاء وأفراد عائلة جينيفر كيسي البالغة من العمر 24 عامًا في تمرير منشورات ، طلبًا للحصول على معلومات حول مكان وجود الشابة ، التي اختفت في وقت متأخر من الليل.
It has been 12 years since Jennifer Joyce Kesse disappeared from her home in Florida, without leaving a trace behind her, and Joyce Casey, Jennifer's father, confirmed that they had no answers to the secret of her disappearance. On the evening of January 24, 2006, friends and family members of the adult Jennifer Casey began 24-year-old passes flyers, requesting information about the whereabouts of the young woman, who disappeared late at night.


في اليوم التالي انتشر خبر اختفائها خارج أورلاندو وداخل وسائل الإعلام الوطنية ، وقبل أن تختفي بدا أن جينيفر كيسي كانت تمتلك كل شيء ؛ عائلة محبّة وصديقات يحبونها وعملاً رائعًا ، تقريبًا لم يكن هناك سبب يجعلها تترك كل شيء وتهرب ، ويفترض محبيها أن شيئًا فظيعًا قد حدث ، ويبقى هذا هو الافتراض السائد حتى اليوم.
لكن بعد مرور أكثر من عقد من الزمان ، ما زال المحققون لا يحرزون الكثير من التقدم في هذه القضية ، وهناك بعض لقطات الفيديو المحبوبة والمثيرة لها ، وقد وجدت السلطات سيارة كيسي المهجورة ، لكن هناك أدلة مادية ضئيلة للغاية للعمل عليها ، فما الذي حدث بالضبط لجينيفر كيسي في عام 2006 ؟


The next day, news of her disappearance spread outside Orlando and in the national media, and before she disappeared it seemed that Jennifer Casey had it all; A loving family and girlfriends who love her and a wonderful job, there is almost no reason for her to leave everything and run away, and her fans assume that something terrible has happened, and that remains the prevailing assumption to this day.
But more than a decade later, investigators are still not making much progress on this case, and there are some beloved and exciting video clips of it, and the authorities have found Casey's abandoned car, but there is very little physical evidence to work on, so what exactly happened to Jennifer Casey in 2006?
كانت جينيفر كيسي في الرابعة والعشرين من عمرها وقت اختفائها ، وكانت جميع الروايات تخبرنا أنها امرأة شابة ناجحة ، كان لديها وظيفة مستقرة حيث تعمل كمدير مالي لشركة (فلوريدا المركزية للاستثمار) المشاركة بالوقت في Ocoee بفلوريدا ، وكانت كيسي تسكن باورلاندو القريبة وقد قضت هي وصديقها روبرت ألين عطلة معًا في جزر فيرجن الأمريكية ، وبدت الحياة ممتعة بالنسبة لها، ثم جاء صباح يوم 24 يناير عندما عادت كيسي إلى المنزل من العمل حوالي الساعة السادسة مساء في الليلة السابقة ، وتحدثت مع عائلتها عبر الهاتف واتصلت بصديقها في وقت لاحق من تلك الليلة في حوالي الساعة العاشرة مساءًا ، قبل أن تخلد للنوم وبهذا كان روبرت آلين هو آخر شخص اتصلت به من معارفها.


Jennifer Casey was twenty-four years old at the time of her disappearance, and all accounts tell us that she was a successful young woman, who had a stable job working as a financial manager for a (Florida Central Investment) timeshare company in Ocoee, Florida, and Casey lived in nearby Orlando, and she and her boyfriend Robert Allen vacationed together in the US Virgin Islands, and life seemed to be fun to her, and then it came on the morning of January 24 when Casey returned home from work around 6 p.m. the night before, chatted with her family on the phone and called her boyfriend later that night at about It's ten in the evening, before she goes to sleep and so Robert Allen was the last acquaintance she called.
وكان من المعتاد لكيسي أن تتصل أو ترسل رسالة نصية إلى صديقها أثناء مغادرتها للعمل صباحًا ، لكن لم ترد أي رسالة في صباح يوم 24 يناير ، فأصبح صديقها ألين في حاله قلق عليها ، وقام بعدة محاولات للاتصال بصديقته ، لكن لم ترد أبدًا وذهبت مكالماته الهاتفية مباشرة إلى البريد الصوتي، كما بدأ زملاء العمل يتساءلون عن سر غيابها ، فقد كانت لا تفوت اجتماعًا مهمًا في الصباح مهما حدث ، وفي تمام الساعة 11 صباحًا اتصلت جهة العمل التي كانت تعمل بها جنيفر كيسي بوالديها لإبلاغهما بالوضع ، فأدركوا أن شيئًا خاطئًا حدث مع ابنتهما.
It was customary for Casey to call or text her boyfriend while she was leaving for work in the morning, but no message came in the morning of January 24, so her friend Allen was worried about her, and he made several attempts to contact his girlfriend, but she never answered and his phone calls went straight To the voicemail, as co-workers began to wonder about the secret of her absence, she did not miss an important meeting in the morning no matter what happened, and at exactly 11 am, the employer at which Jennifer Casey worked called her parents to inform them of the situation, and they realized that something wrong happened with their daughter.
على الفور انتقلت درو وجويس كيسي من تامبا إلى أورلاندو ، للتحقق مما إذا كانت ابنتهما في منزلها أم لا ؟ وسرعان ما اكتشفوا أن سيارتها كانت مفقودة ، إلا أن مسكنها لم يظهر عليه أي علامات للفوضى ، ولكنهم وجدوا منشفة مبللة والماء مازال في الحمام ، مما يشير إلى أنها اغتسلت قبل الذهاب للعمل في ذلك الصباح ، ووجدوا البيجاما التي كانت ترتديها على الأرض ، وبعض الماكياج على المرآة، ولاحظت والدتها أن زوجًا معينًا من الأحذية ، التي كان كيسي تحب ارتدائها كان مفقودًا من خزانة ملابسها في ذلك الصباح ، ويبدو أن كل هذه الأدلة كانت تشير إلى أن كيسي قد غادرت للعمل كالمعتاد وتجدر الإشارة إلى أن شرطة أورلاندو لم تعالج قضية كيسي كما لو أن هناك جريمة ، إذن أين كانت ؟
Immediately Drew and Joyce Casey moved from Tampa to Orlando, to check if their daughter was in her home or not? Soon they discovered that her car was missing, but her house did not show any signs of chaos, but they found a wet towel and water still in the bathroom, indicating that she had washed before going to work that morning, and they found the pajamas that she was wearing on the floor, and some makeup on The mirror, and her mother noticed that a certain pair of shoes, which Casey loved to wear, was missing from her wardrobe that morning, and it seems that all this evidence was indicating that Casey had left for business as usual and it should be noted that the Orlando Police did not treat Casey's case as if There is a crime, so where was it?
في السنوات التي تلت اختفاء جينيفر كيسي ، تمكنت الشرطة من تعقب سيارتها ولكن ليس أكثر من ذلك ، فبعد يومين من اختفاء كيسي تلقت الشرطة مكالمة هاتفية من شخص ، كان قد شاهد صورة لسيارتها على الأخبار واعتقد أنها تشبه إلى حد كبير تلك التي كانت متوقفة خارج مجمع الشقق ، كانت السيارة في الحقيقة لونها أسود من ماركة 2004 Chevy Malibu، وعند تحليل السيارة في مخبر الجريمة التابع للشرطة ، تم استرجاع اثنين فقط من الأدلة المادية وهي طباعة كامنة اعتبرت صغيرة جدًا لإعطاء أي معلومات مفيدة ، وكمية صغيرة من الحمض النووي وجهاز دي في دي في المقعد الخلفي من السيارة ، ولأن آثار كيسي الشخصية مثل هاتفها الخلوي ومحفظتها لم تكن موجودة أبدًا ، يمكن الافتراض أن دافع المشتبه به لم يكن سرقة.
In the years after Jennifer Casey's disappearance, the police were able to track her car, but no more. Two days after Casey's disappearance, the police received a phone call from a person who had seen a picture of her car on the news and thought it was very similar to the one parked outside the compound. Apartments, the car was in fact a black 2004 Chevy Malibu, and upon analysis of the car at the police crime detective, only two physical evidence were recovered - a latent print that was deemed too small to give any useful information, a small amount of DNA and a DVD In the back seat of the car, and because Casey's personal effects such as her cell phone and wallet were never there, it can be assumed that the suspect's motive was not theft.
في حين عدم وجود أدلة مادية من السيارة كان محبطًا ، فإن لقطات الفيديو التي تم التقاطها من المجمع السكني كانت مخيبة لآمال للمحبين أيضًا ، حيث أظهر شريط الفيديو للمراقبة شخصًا ما يترك السيارة ظُهرًا في يوم الاختفاء ، ولكن كان أي وصف مادي للمشتبه به يكاد يكون محجوبًا تمامًا من بوابة الشقة ، حيث تم تصميم الكاميرات لالتقاط الصور مرة واحدة فقط كل ثلاث ثوانٍ ، على عكس ما هو موجود الآن، وقد حدث ذلك تمامًا في كل فترة زمنية ، حيث تم حجب صورة الشخص المغادر للسيارة ، وذهب المحققون إلى حد الاستفادة من ناسا لتعزيز لقطات الفيديو للشخص ، لكنهم لم يتمكنوا حتى من تحديد ما إذا كان هذا الشخص رجلاً أو امرأة.
While the lack of physical evidence from the car was disappointing, the video footage captured from the apartment complex was also disappointing for fans, as the surveillance video showed someone leaving the car at noon on the day of the disappearance, but almost any physical description of the suspect was withheld. Completely from the gate of the apartment, where the cameras were designed to take pictures only once every three seconds, unlike what is now there, and it happened exactly in every period of time, as the image of the person leaving the car was obscured, and the investigators went so far as to take advantage of NASA to promote Video footage of the person, but they couldn't even determine if that person was a man or a woman.
أفاد الصحفيون الذين غطوا القصة أن اللقطات المظلمة جعلت هذا الشخص محل الاهتمام، وبدون الكثير من الأدلة المادية تحول التحقيق إلى أولئك ، الذين كانوا يعرفون جينيفر كيسي ثم استبعد صديقها وشقيقها وصديقها السابق الذي أراد إحياء العلاقة استبعد أيضًا ، حيث علم المحققون أنه كان زميل عمل قديم ولم يفلح في إقامة علاقة رومانسية معها ، لكنه أيضًا تم تحديده على أنه غير مثير للشك، وكانت كيسي قد ذكرت لعائلتها أن عمال البناء ، الذين يقومون بأعمال التجديد في مجمعها كانوا يصطفون من حين لآخر ، لكن تلك الخيوط لم تظهر أي شيء ، ولم يتم استخدام بطاقات الائتمان الخاصة بها بعد اختفائها ، وتم إيقاف هاتفها الخلوي.
Journalists who covered the story reported that the dark footage made this person of interest, and without much physical evidence the investigation turned to those, who knew Jennifer Casey and then ruled out a boyfriend, brother, and ex-boyfriend who wanted to revive the relationship was also ruled out, as investigators learned that he was an old coworker. He did not succeed in establishing a romantic relationship with her, but he was also identified as not suspicious, and Casey had mentioned to her family that the construction workers, who were doing the renovation work in her compound, were lining up every now and then, but those strings showed nothing, and they were not used. Her credit cards disappeared, and her cell phone was switched off.
لم يتم العثور على ابنة عائلة كيسي المحبوبة ، ولا توجد أي أدلة على مكان وجودها، وفي بعض الصور التي تم تداولها كان آباء جينيفر جويس ودرو كيسي يقفان خلف قائد شرطة أورلاندو مايك ماكوي ، خلال مؤتمر صحفي حول إطلاق لقطات فيديو تتعلق باختفاء ابنتهما في17 مايو 2007
فتخيل أن تستيقظ في يوم دون أن يمكنك العثور على ابنتك في أي مكان ، ففي الذكرى العاشرة للاختفاء أدركت الأسرة أنهم لا يمكنهم العثور عليها ، حتى الشرطة نفسها لم تتمكن من المساعدة ، وتحولت حياة الأسرة إلى أسوأ كابس الذي تعيشه خلال السنوات العشر الماضية ، وفي الآونة الأخيرة أصيبت عائلة كيسي بخيبة أمل كبيرة في تحقيقات شرطة أورلاندو ، مشيرة إلى أنها حجبت إلى حد كبير معلومات عن العائلة.
The daughter of the beloved Casey family has not been found, nor is there any evidence of her whereabouts, and in some of the photos that were circulated, the parents of Jennifer Joyce and Drew Casey were standing behind Orlando Police Chief Mike McCoy, during a press conference about the release of video footage related to the disappearance of their daughter on 17 May 2007
Imagine that you wake up one day without being able to find your daughter anywhere. On the tenth anniversary of the disappearance, the family realized that they could not find her. Even the police themselves were unable to help, and the family’s life turned into the worst nightmare you have lived in during the past ten years. The recent Casey family has been very disappointed in the Orlando Police investigation, indicating that they have largely withheld information from the family.
ويضيفون أنه خارج وثيقة مؤلفة من صفحتين لم تكن الشرطة على اتصال يذكر بالأسرة ، فيما يتعلق بالتقدم في القضية ، وقال والد كيسي بعد 12 عامًا مستنكرًا نحن بحاجة للحصول على هذه المعلومات ، فنحن نستحق ذلك وطلب من أي شخص لديه معلومات تتعلق بالقضية الاتصال بـ Crimeline Florida ، وحتى الآن مازال اختفاء كيسي لغزًا لم يحل بعد.
They add that outside of a two-page document the police had no contact with mentions the family, regarding the progress of the case, and Casey's father said after 12 years denouncing we need to get this information, we deserve it and asking anyone with information related to the case to contact Crimeline Florida So far, Casey's disappearance remains a mystery that has not yet been solved.

الان وبعد ان اكملت قراءة الدرس .. حان الوقت لتختبر نفسك فيما تعلمت

اختبر نفسك في هذا الدرس

شارك هذه الصفحة وانفع الناس فالدال على الخير كفاعله

اهم عشر دورس لتعلم اللغة الانجليزية للمبتدئين

حمل تطبيق موقعنا تعلم اللغة الانجليزية مجانا

عزيزي الزائر الكريم ... انصحك بشدة لتحميل تطبيق تعلم اللغة الانجليزية للهواتف الذكية لكي تختصر الوقت والجهد وتتعلم بطريقة احترافية

التطبيق مجاني مئة بالمئة ويعمل بدون انترنت وهو شامل حيث يبدء معك من الاحرف الانجليزية ويوفر لك نطق الكلمات والامثلة والعديد من الاختبارات. جربه فلن تخسر شيء

شارك هذه الصفحة وانفع الناس فالدال على الخير كفاعله


جميع الحقوق محفوظة © 2009 - 2021 لموقعنا تعلم اللغة الانجليزية ولا يسمح بالنقل او النسخ الا بموافقة خطية من ادارة الموقع