تعلم اللغة الانجليزية تعلم اللغة الفرنسية تعلم اللغة التركية تعلم اللغة الالمانية تعلم اللغة الاسبانية اتصل بنا
learnenglish.nu

تعلم اللغة الانجليزية   »   تعلم الانجليزية   »  

تعبير عن شركة هوندا العالمية بالانجليزي

Essay About Honda International

تعبير عن شركة هوندا العالمية بالانجليزي
قد تولد العزيمة والقوة من بين عقبات الحياة وأحزانها ، حتى يستطيع الإنسان أن يحقق ذاته التي انكسرت نتيجة لظروف الحياة ، وهو ما حدث مع الياباني سيكيرو هوندا ، حيث تمكن من التغلب على الكثير من نوائب الحياة الصادمة ، ما بين فقر وفشل في التعليم وقسوة الحرب العالمية الثانية وفقدان أقرب الناس إليه ، وازداد الأمر سوءًا بتعرضه لكوارث طبيعية وأخرى اقتصادية ، ولكنه وقف على قدميه بثبات ليصبح أحد أعمدة الاقتصاد الرئيسية في بلاده.


Determination and strength may be generated from among the obstacles and sorrows of life, so that a person can achieve his self that was broken as a result of life's circumstances, which is what happened with the Japanese Sekero Honda, where he was able to overcome many of life's traumatic catastrophes, between poverty, failure in education and the cruelty of world war The second was the loss of the people closest to him, and the matter worsened by his exposure to natural and other economic disasters, but he stood firmly on his feet to become one of the main pillars of the economy in his country.
وُلد سيكيرو هوندا في إحدى مدن اليابان خلال عام 1899م، حيث نشأ في أسرة تعاني من شدة الفقر، والذي أدى إلى هلاك خمسة من أفراد أسرته نتيجة لعدم توفر الطعام وسوء التغذية، كما أن هوندا فشل في التعليم، وهو ما جعله يترك الدراسة متجهًا إلى البحث عن فرصة عمل في سن صغيرة، التحق هوندا للعمل في ورشة صغيرة تعمل في مجال صيانة السيارات.


Sekiro Honda was born in a city in Japan during the year 1899 AD, where he grew up in a family suffering from extreme poverty, which led to the death of five of his family members as a result of the lack of food and malnutrition, and Honda failed in education, which made him leave the study heading to research On a job opportunity at a young age, he joined Honda to work in a small auto repair shop.
هناك اكتشف مدى شغفه بالعمل في مجال الميكانيكا، وهو ما جعله يقترض مبلغًا على الرغم من صغر سنه ليقوم بصناعة حلقات صمام للسيارات، ثم قام بالترويج لمنتجه الجديد عند شركة تويوتا وهي شركة يابانية معروفة بصناعة السيارات، والتي قامت برفض منتجه بحجة أنه لم يكتمل كافة الشروط اللازمة.


There he discovered the extent of his passion for working in the field of mechanics, which made him borrow an amount despite his young age to manufacture valve rings for cars, then he promoted his new product to Toyota, a Japanese company known for the automotive industry, which rejected his product on the pretext that it did not complete all the conditions.
لم يتسبب رفض تويوتا لمنتجه في إصابته بالإحباط ، بل إنه كان دافعًا قويًا ليقوم بالتفكير في العودة إلى التعليم ، وبالفعل عاد مجددًا للتعليم كي يطور من مقاييس منتجه ، ومضى عامان بذل فيهما هوندا قصارى جهده ، حتى وصل بمنتجه إلى أفضل المقاييس ، وهو ما جعل شركة تويوتا توافق على التعاقد معه على شراء المنتج.
Toyota's rejection of his product did not cause him frustration, but rather it was a strong impulse to think about returning to education, and he actually returned again to education in order to develop his product standards. Toyota agrees to contract with him to purchase the product.
فكر هوندا في تأسيس مصنع من أجل إنتاج كميات كبيرة من منتجه ، وذلك لأن العقد المبرم مع شركة تويوتا كان ينص على منحها كميات ضخمة من الصمامات ، فسعى هوندا لبناء المصنع غير أن الحكومة اليابانية رفضت إمداده بالأسمنت اللازم حيث أن نيران الحرب العالمية الثانية كانت مشتعلة ، فقرر هوندا إنتاج الأسمنت بنفسه مستعينًا ببعض الرفقاء ، وبالفعل نجح في تأسيس المصنع الذي دارت به عجلة الإنتاج.
Honda thought of establishing a factory in order to produce large quantities of his product, because the contract concluded with Toyota was stipulating that it be given huge quantities of valves, so Honda sought to build the factory, but the Japanese government refused to supply it with the necessary cement as the flames of World War II were burning, Honda decided to produce cement by himself with the help of some friends, and indeed he succeeded in establishing the factory in which the wheel of production revolved.
تعرض المصنع بعد عمله إلى قصف جوي نتيجة لظروف الحرب ، وهو ما تسبب في تدمير أجزاء منه ، ولكن هوندا قام بترميم تلك الأجزاء ، ليأتي القصف مرةً أخرى فيدمر بعض الأجزاء أيضًا ، فيقوم هوندا بترميمها من جديد ، غير أن اليابان فيما بعد تعرضت إلى هزة أرضية قوية ، وهو ما جعل المصنع قد أصبح حطامًا ، فقام هوندا ببيع فكرة الصمام إلى شركة تويوتا مقابل حصوله على مبلغ من المال.
After its work, the factory was exposed to an air bombardment as a result of the war conditions, which caused parts of it to be destroyed, but Honda restored those parts, so the bombing came again, destroying some parts as well, so Honda restores them again, but Japan later suffered an earthquake Strong, which made the plant a wreck, so Honda sold the valve idea to Toyota in exchange for an amount of money.
حينما تعرضت اليابان إلى أزمة اقتصادية تسببت في عدم توفر البنزين ، فكر هوندا في فكرة جديدة وُلدت من قلب تلك الأزمة ، حيث قام بتطوير الدراجات الهوائية لتعمل بالكيروسين بدلًا من البنزين ، مما أدى إلى كثرة الإقبال على هذا الابتكار الرائع خلال تلك الأزمة . شركة هوندا : قام هوندا في وقت لاحق بتأسيس مصنع جديد لصناعة المحركات التي تلزم ابتكاره الجديد.
When Japan was exposed to an economic crisis that caused the lack of gasoline, Honda thought of a new idea born from the heart of that crisis, as he developed bicycles to run with kerosene instead of gasoline, which led to the high demand for this wonderful innovation during that crisis. Honda Corporation: Honda subsequently established a new factory to manufacture the engines that required his innovation.
نجح في إنتاج كميات ضخمة من الدراجات النارية والتي قام بتصدير جزء منها ، وهو ما قد نقله إلى العالمية ، وذلك بفضل شركة “هوندا” التي أسسها في اليابان خلال عام 1948م ، وقد تمكن خلال عام 1968م من تصدير مليون دراجة نارية إلى أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية. حصل سيكيرو هوندا على جائزة إمبراطور اليابان، رحل عن هذا العالم خلال عام 1991م بعد إصابته بالفشل الكلوي ، ولكنه ترك خلفه سيرة رجل طموح وشركة عالمية أصبحت من أهم الإمبراطوريات في مجال صناعة السيارات على مستوى العالم أجمع .
He succeeded in producing huge quantities of motorcycles, which he exported a part of, which he transferred to the world, thanks to the "Honda" company that he founded in Japan during the year 1948 AD, and during the year 1968 AD he managed to export one million motorcycles to Europe and the United States of America. . Sekiro Honda was awarded the Emperor of Japan award. He left this world during the year 1991 AD after suffering kidney failure, but he left behind him the biography of an ambitious man and a global company that became one of the most important empires in the auto industry worldwide.

الان وبعد ان اكملت قراءة الدرس .. حان الوقت لتختبر نفسك فيما تعلمت

اختبر نفسك في هذا الدرس

شارك هذه الصفحة وانفع الناس فالدال على الخير كفاعله

اهم عشر دورس لتعلم اللغة الانجليزية للمبتدئين

حمل تطبيق موقعنا تعلم اللغة الانجليزية مجانا

عزيزي الزائر الكريم ... انصحك بشدة لتحميل تطبيق تعلم اللغة الانجليزية للهواتف الذكية لكي تختصر الوقت والجهد وتتعلم بطريقة احترافية

التطبيق مجاني مئة بالمئة ويعمل بدون انترنت وهو شامل حيث يبدء معك من الاحرف الانجليزية ويوفر لك نطق الكلمات والامثلة والعديد من الاختبارات. جربه فلن تخسر شيء

شارك هذه الصفحة وانفع الناس فالدال على الخير كفاعله


جميع الحقوق محفوظة © 2009 - 2021 لموقعنا تعلم اللغة الانجليزية ولا يسمح بالنقل او النسخ الا بموافقة خطية من ادارة الموقع